إستراتيجية فوركس وأهداف التداول بأسواق العملات

أبقي عينيك على الجائزة، و أبقي حواسك على أتم استعداد، وعيونك مفتحة. كل هذه نصائح مهمة بالاعتماد على مدى تقبلك للأقوال القديمة. و لكن عندما تقوم بالتداول في أسواق فوركس، فإن أفضل نصيحة في الواقع تستحق الإتباع هي "التزم وأثبت على إستراتيجية فوركس خاصة بك".
إذا لم يكن لديك إستراتيجية فوركس مكتوبة، عليك أن تتوقف عن قراءة هذا المقال، و أن تقوم بكتابة إستراتيجيتك. أما إذا كان لديك إستراتيجية فوركس مكتوبة،و تعتبر متينة و تشعر بالطمأنينة تجاهها، فإن عليك إتباعها في كل الظروف.

هناك الكثير من المتداولين في فوركس ممن يقومون بتحديد أهداف شخصية لأنفسهم، و هذا أمرٌ ممتاز، طالما أن هذه الأهداف هي عبارة عن مما يمكن تشبيهه لسقوط مرة تلو الأخرى في وادي عميق، و لكن إذا ما كان الهدف يتضمن أي شيء له صلة بالأموال التي تنوي ربحها، في أي يوم من خلال التداول في فوركس، فإن عليك أن تعيد النظر في طريقة تفكيرك، لأن هذه وصفة للدمار. لا يجب أن تضع في بالك أنك سوف تقوم بتحقيق عدد معين من النقاط في كل يوم، أو كمية معينة من الأرباح في اليوم من خلال التداول في فوركس. لأنه و ببساطة، هناك الكثير من الأمور غير السارة التي قد تحدث و تحول احتمالات التداولات الناجحة إلى عكس ما كنت تتوقعه بدرجة كبيرة.

تبدأ المشكلة عندما يصبح لديك نقص في الأموال، أو في أهداف النقاط في أي يوم من الأيام. ماذا تفعل الآن؟ عليك أن تعوض الخسائر، و الوصول إلى الهدف المحدد في اليوم التالي، و من يرغب في هذا النوع من الضغوط؟ ويوجد هناك نوع آخر له نفس النتائج النفسية الصعبة، هو عندما تقوم بتحقيق أرباح أكثر مما كان مفترض منك حسب إستراتيجية فوركس الذي وضعت لنفسك.عندها تحتار، هل تقوم بأخذ اليوم التالي كأجازة؟ أو هل عليك التراخي فقط؟ و في كلا الحالتين، يتحول الوضع إلى وضع خاسر. هناك الكثير من الضغوط خلال تداول فوركس دون الحاجة إلى إضافة التفكير السلبي إليها. لذلك يجب أن تستخدم إستراتيجية ملائمة عند التداول.

عليك الالتزام بإستراتيجية عند التداول، و إذا ما اكتشفت في نهاية اليوم أنك قد تعرضت للخسارة، فإن هذا الأمر يتخذ جزءاً من اللعبة. لأن إستراتيجية فوركس التي وضعت يجب أن تضع بالحسبان احتمالات الربح/للخسارة، و أنت تعلم أنه سوف يأتي أيام مثل هذه. و لكن، في الوقت الحالي، و في يوم التداول التالي، يمكنك البدء بنشاط، دون التفكير في الأمور التي حدثت أو لم تحدث في اليوم السابق. إذا ما كانت الإستراتيجية الخاصة بك متينة، (و هو الأمر الذي أنت أكيد منه، لأنك قمت بكمية كبيرة من الأبحاث، و قمت بالتدريب عليها عن طريق حساب تجريبي قبل أن تبدأ بتطبيقها بشكل حقيقي..... أليس كذلك؟!!) عندها سوف تحقق الأرباح على المدى البعيد، و المدى البعيد هو الهدف الذي يجب أن تسعى إليه في أسواق فوركس.

إذا ما سألك متداول آخر عن أهدافك اليومية في أسواق فوركس، يجب أن تكون إجابتك ببساطة و إحترام "أنني أستطيع التداول في الغد" ، و عليك أن لا تضع أي رقم مع تلك الإجابة، لأن ذلك الرقم سوف يرتد عليك بطريقة سلبية. هناك بعض الفرص الرائعة للتداول في فوركس الآن،و لا يوجد داعٍ لأن تحدد نفسك. يجب أن يكون هدفك تحديد إستراتيجية فوركس خاصة بك والالتزام بها.