اخبار النفط اليوم: النفط يستقر على انخفاض وسط مخاوف الطلب على الطاقة

أكرم عادل

استقرت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام على انخفاض بتداولات يوم الثلاثاء، حيث يقوم المتداولون بوزن اضطرابات الإمدادات في كازاخستان وليبيا مقابل التهديد على الطلب للطاقة الذي يتسبب فيه زيادة تفشي متحور omicron لفيروس كورونا.

أعلان
انخفاض أسعار النفط يتيح فرصًا تجارية رائعة!
ابدأ تداول النفط الآن!

بحلول الساعة 6:40 بتوقيت جرينتش

  • ارتفعت أسعار العقود الآجلة تسليم شهر فبراير/ شباط 2022 لنفط خام غرب تكساس (WTI) في بورصة نيويورك التجارية بنسبة بلغت 0.81% ليستقر عند سعر 78.86 دولار لكل برميل في بورصة نيويورك التجارية، بعد انخفاضها بتداولات أمس بنسبة بلغت -0.42%.
  • كما صعدت العقود الآجلة تسليم شهر مارس/ آذار 2022 لنفط خام برنت القياسي (Brent) في بورصة ICE Futures Europe بنسبة بلغت 0.61% ليستقر عند سعر 81.36 دولار للبرميل الواحد، بعد هبوطها بتداولات أمس بنسبة بلغت -0.71%.  

خلال التداولات الأخيرة صمدت أسعار النفط بشكل أفضل بكثير من الأصول الأخرى يوم الاثنين، مدعوماً بتضرر الإمدادات الأسبوع الماضي على خلفية الاحتجاجات في كازاخستان، في حين شهدت ليبيا انخفاضًا في إنتاج النفط بسبب صيانة خطوط الأنابيب، بعد أسابيع من إغلاق الميليشيات لأول مرة حقول النفط الرئيسية.

قالت مصادر لوكالة ستاندرد آند بورز جلوبال بلاتس يوم الاثنين إن حوالي 300 ألف برميل يوميًا من إنتاج النفط ظل مغلقًا مع استمرار الحظر في حقول النفط الغربية الرئيسية في ليبيا، لكن إنتاج البلاد تعافى إلى حوالي 900 ألف برميل يوميًا بعد صيانة خط الأنابيب في الشرق، كما تم الانتهاء من حقول نفط الواحة.

قالت شيفرون إن كونسورتيوم Tengizchevroil أن الإنتاج يعود تدريجيًا في حقل Tengiz النفطي في كازاخستان بعد الاضطرابات المدنية التي أدت إلى انخفاض الإنتاج بمقدار غير محدد الأسبوع الماضي، وفقًا لتقارير إخبارية. كازاخستان تنتج حوالي 2.1٪ من إنتاج النفط العالمي.

في الجهة الأخرى استمرت المخاوف بشأن تأثير فيروس كورونا المستجد على الطلب في الضغط على النفط. فقد أمرت السلطات الصينية في مدينة تيانجين الساحلية الشمالية باختبار ملايين الأشخاص قبل أسابيع من بدء دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين المجاورة، وذلك بعد اكتشاف حالتين من حالات الإصابة بالفيروس الناجمين عن متحور أوميكرون، ظلت الصين متمسكة بسياسة "عدم انتشار فيروس كورونا" التي تستلزم عمليات إغلاق صارمة واختبارات جماعية استجابة لتفشي المرض.

هذا يشكل خطرا على الطلب للنفط لأن الصين هي أكبر مستورد للنفط الخام في العالم، خاصة مع اقتراب موسم رأس السنة الصينية الجديدة، وهو الوقت الذي عادة ما تزيد فيه رحلات السفر المحلية والخارجية، وبالتالي فإن أي قيود محلية ستؤثر على استهلاك النفط.

في غضون ذلك عقد المفاوضون الأمريكيون والروس محادثات في جنيف يوم الاثنين، وسط التعزيزات العسكرية لموسكو بالقرب من أوكرانيا، لكن نائب وزير الخارجية الأمريكية ويندي شيرمان أشارت إلى الحدث على أنه "مناقشة" وليس "ما تسميه مفاوضات"، وفقًا لوول ستريت جورنال. ومن المتوقع عقد اجتماعات أخرى في بروكسل وفيينا في وقت لاحق هذا الأسبوع.

التحليل التقني لأسعار العقود الآجلة للنفط الخام– النفط يحاول استعادة تعافيه

ارتفعت قليلاً أسعار العقود الآجلة للنفط خام غرب تكساس القياس الأمريكي (CRUDE OIL FUTURES) عقد شهر فبراير/ شباط 2022 الارتفاع بتداولاتها الأخيرة على المستويات اللحظية، لتحقق مكاسب يومية حتى لحظة كتابة هذا التقرير بنسبة بلغت 0.77% ليستقر على سعر 78.83 دولار للبرميل الواحد.

يأتي ارتفاع النفط بتداولاته المبكرة بعد تراجعه خلال الجلستين الأخيرتين، بهدف جني الأرباح واكتساب الزخم الإيجابي اللازم لاستعادة تعافيه، كما يحاول تصريف البعض من تشبعه الشرائي الواضح بمؤشرات القوة النسبية، خاصة مع بدء توارد الإشارات السلبية منها.
الرسم البياني اليومي للنفط
تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

كل ذلك يأتي في ظل سيطرة الاتجاه الرئيسي الصاعد على المدى المتوسط بمحاذاة خط ميل، مع استمرار الدعم الإيجابي لتداولاته أعلى متوسطه المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة.

لهذا نحن نرجح ارتفاع النفط خلال تداولاته القادمة، طيلة ثبات الدعم 76.20، ليستهدف مستوى المقاومة المحوري 82.13.

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.