اخبار الذهب اليوم: الذهب يواصل تراجعه وسط ارتفاع عائدات السندات

أكرم عادل

انخفضت العقود الآجلة للذهب بتداولات يوم الجمعة، ليعمق من خسائره والتي استمرت ثلاثة أيام متتالية، حيث مددت عائدات السندات الحكومية صعودها إلى أعلى مستوى لها في عام، مما رفع تكلفة الفرصة البديلة لامتلاك الذهب غير المنتج على الديون السيادية.

أعلان

متوتر من تقلبات الأسواق؟ الذهب من افضل الملاذات الآمنة

  تداول الذهب الآن!

بحلول الساعة 7:25 بتوقيت جرينتش:

  • تراجعت أسعار العقود الآجلة للذهب (GCG20) تسليم شهر أبريل/ نيسان بنسبة بلغت -0.94% ليستقر على سعر 1,758.70 دولار للأوقية الواحدة، بعد انخفاضها بتداولات أمس بنسبة بلغت -1.25٪.
  • أدى الارتفاع في عوائد السندات مع ارتفاع سندات الخزانة لأجل 10 سنوات بنسبة 1.481٪ إلى أعلى من الحد النفسي عند حوالي 1.5٪، تسبب في ذلك في الضغط على الأسهم والذهب، مما أجبر المستثمرين على إعادة تقييم القيمة النسبية لامتلاك أي من الأصول على الخلفية. معدلات أعلى من الفائدة الخالية من المخاطر.

قال إدوارد مويا كبير محللي السوق في أواندا في تحديث للسوق: "كلما زادت عوائد السندات العالمية بشكل أسرع، كان الانخفاض أكثر حدة للذهب". "الارتفاع في عوائد سندات الخزانة في الغالب لا يمكن أن يحافظ على هذه الوتيرة، لذا يجب أن يبدأ الذهب في الاستقرار قريباً"، "ولكن إذا استمر بيع السندات، وكسر الذهب الدعم الحرج عند المستوى 1750 دولاراً، فقد يشهد البيع الفني المزيد من الخسائر".

ساعد يومان من الشهادة أمام الكونجرس من رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، كجزء من جلسات الاستماع نصف السنوية المنتظمة في واشنطن، على تهدئة الأسواق يوم الأربعاء.

أخبر باول لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب يوم الأربعاء أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيحافظ على معدلات فائدة منخفضة للغاية وسيواصل عمليات شراء الأصول الضخمة حتى "يتم إحراز مزيد من التقدم الكبير" نحو أهداف التوظيف والتضخم، مردداً ما قاله يوم الثلاثاء أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ.

أكد باول أن جهود البنك المركزي لإعادة الاقتصاد إلى طبيعته من جائحة COVID-19 "من المرجح أن تستغرق بعض الوقت" لتحقيقها.

كما يساعد التقدم في إطلاق التطعيمات والتعزيزات للمتغيرات الخبيثة من المرض الفتاك في دعم التوقعات الصاعدة للاقتصاد في النصف الثاني من عام 2021، مما يزيد الضغط على أسعار السندات، التي تنخفض مع ارتفاع العائدات.

أظهرت البيانات الأمريكية يوم الخميس أن طلبيات السلع المعمرة - المنتجات التي كان من المفترض أن تستمر لمدة ثلاث سنوات على الأقل - ارتفعت بنسبة 3.4٪ في يناير/ كانون الثاني، وهي أكبر زيادة في ستة أشهر. في غضون ذلك توسع الاقتصاد الأمريكي بوتيرة سنوية 4.1٪ في الربع الرابع، بدلاً من 4٪.

وبالنظر إلى المستقبل فإن جداول الرواتب غير الزراعية في الولايات المتحدة لشهر فبراير/ شباط، والمستحقة في 5 مارس/ آذار، وأرقام الوظائف الأخرى ستكون في بؤرة تركيز المتداولين.

التحليل التقني لأسعار الذهب بتعاملاتها الفورية – المعدن يكسر دعم محوري

واصلت أسعار الذهب بتعاملاتها الفورية GOLD SPOT انخفاضها خلال تداولاتها الأخيرة على المستويات اللحظية، لتسجل خسائر يومية حتى لحظة كتابة هذا التقرير بنسبة بلغت -0.48% ليستقر على سعر 1,761.10 دولار للأوقية الواحدة، بعد انخفاضها بتداولات أمس بنسبة بلغت -1.90%.

وأدى الانخفاض الأخير للمعدن إلى تخطي مستوى الدعم المحوري 1,775.00، هذا الدعم الذي تحدثنا عنه بتقاريرنا السابقة كمستهدف سعري لانخفاضات السعر، في ظل استمرار الضغط السلبي لتداولاته دون المتوسط المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، مع تداولاته بنطاق قناة سعريه تصحيحية هابطة تحد تداولاته السابقة على المدى القصير، بالإضافة لتوارد الإشارات السلبية بمؤشرات القوة النسبية.

لهذا نحن نتوقع المزيد من الانخفاض للذهب خلال تداولاته القادمة، خاصة في حالة تأكيد كسره للدعم 1,775.00، ليستهدف مستوى الدعم 1,700.00.

الرسم البياني اليومي للذهب
تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.