النفط يستقر بالقرب من أعلى مستوياته خلال شهرين ونصف تقريباً

أكرم عادل

استقرت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام بالقرب من أعلى مستوياتها منذ 24 سبتمبر (أيلول) بتداولات يوم الخميس، بعدما صعدت بحدة أمس لتسجل أكبر مكاسب يومية منذ منتصف سبتمبر، بعد أن أظهرت بيانات حكومية أمريكية أول انخفاض في مخزونات الولايات المتحدة من الخام في ستة أسابيع.

بحلول الساعة 7:20 بتوقيت جرينتش

  • تراجعت أسعار العقود الآجلة تسليم شهر يناير 2020 (CLF20) لنفط خام غرب تكساس (WTI) في بورصة نيويورك التجارية بنسبة طفيفة بلغت -0.39% ليستقر عند سعر 58.23 دولار لكل برميل، بعدما حققت مكاسب حادة بتداولات أمس بنسبة بلغت 4.15%، ليسجل العقد أعلى مستوى للتسوية منذ 21 نوفمبر.
  • بينما انخفضت أيضاً العقود الآجلة تسليم شهر نوفمبر 2020 (LCOG20) لنفط خام برنت القياسي (Brent) بتداولات اليوم بنسبة بلغت -0.22% ليستقر عند سعر 62.86 دولار للبرميل الواحد بسوق العقود الآجلة في أوروبا، بعد صعودها يوم أمس بنسبة بلغت 3.58%.
  • في المقابل ارتفعت أسعار العقود الآجلة تسليم شهر يناير (NGF20) للغاز الطبيعي (Natural Gas) لتحقق أرباحاً بتداولات اليوم بنسبة بلغت 0.46% ليستقر على سعر 2.410 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، بعد تراجعها أمس بنسبة بلغت -1.72%.

أعلان
لا تفوت فرصة تحقيق الأرباح من هذا التداول
ابدأ التداول الآن

ينتظر التجار اجتماعًا رئيسيًا لأعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) المقرر عقده في وقت لاحق من يوم الخميس، بالإضافة إلى اجتماع منفصل يضم كبار المنتجين من خارج أوبك (وهي مجموعة تعرف باسم أوبك +) من المقرر عقدها يوم الجمعة.

قبل هذه الاجتماعات نمت التوقعات بأن منتجي النفط سيعلنون قرارًا بتوسيع وتعميق تخفيض الإنتاج، لكن كان هناك أيضًا حديث بأن السعوديين هددوا بزيادة إنتاجهم لأن الأعضاء الآخرين فشلوا في الامتثال الكامل لاتفاقية تخفيض الإنتاج الحالية.

قال مندوب سعودي إن حكومته قد سئمت من إفادة بشكل غير مباشر الميزانيات لصالح البلدان التي لا تمتثل بالكامل لخفض الإنتاج الحالي، وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة وول ستريت جورنال نقلاً عن شخص كان حاضراً في اجتماع فني يوم الثلاثاء، وقال المندوب إنه إذا استمر عدم الالتزام فستبدأ المملكة العربية السعودية في عدم الالتزام أيضاً، بدلاً من تقليصها بشدة بحيث لا تتحمل مسؤولية أولئك الذين لا يمتثلون للتخفيضات.

ذكرت إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء أن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت بمقدار 4.9 مليون برميل للأسبوع المنتهي في 29 نوفمبر، وجاء ذلك عقب الزيادات في كل من الأسابيع الخمسة الماضية. فيما كانت توقعات المحللين انخفاضها بمقدار 700 ألف برميل، وجاء ذلك بعد أن أعلن معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء عن انخفاض قدره 3.7 مليون برميل.

كما أظهرت البيانات زيادة في المخزونات بلغت 3.4 مليون برميل للبنزين و3.1 مليون برميل لنواتج التقطير، بعد توقعات بزيادتها الإمداد بنحو 2.7 مليون برميل للبنزين، وبمقدار 460 ألف برميل لنواتج التقطير.

ومن المنتظر صدور تقرير المخزونات الأمريكية للغاز الطبيعي في وقت لاحق من يوم الخميس، والذي من المتوقع أن يكشف عن انخفاض أسبوعي قدره 21 مليار قدم مكعب.

وفي الوقت نفسه زادت التكهنات بأن أوبك + ستمدد اتفاق قائم للخفض من الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل في اليوم، ومن المقرر أن ينتهي هذا الاتفاق في نهاية مارس (آذار) القادم.

التحليل التقني لأسعار العقود الآجلة لنفط خام غرب تكساس (WTI) – النفط يستعد لمهاجمة مقاومته الحالية

قفزت ارتفاعاً أسعار العقود الآجلة لنفط خام غرب تكساس القياسي الأمريكي، تسليم شهر يناير 2020 (CLF20) في نايمكس، وذلك وسط سيطرة الاتجاه التصحيحي الصاعد بالمدى المتوسط والقصير، مع بدء توارد الإشارات الإيجابية بمؤشرات القوة النسبية، بعد وصولها لمناطق شديدة التشبع بعمليات البيع، بصورة مبالغ فيها مما شكل دايفرجنس إيجابي بها.




الرسم البياني لنفط خام غرب تكساس

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

ويأتي ارتفاع النفط مدعوماً بتداولاته أعلى متوسطه المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، مثلما هو موضح بالرسم البياني أعلاه لفترة زمنية (يومية)، ليستعد السعر بذلك مهاجمة مستوى المقاومة الحالي 59.04، هذا المستوى الذي يمثل نسبة 50% من مستويات فيبوناتشي التصحيحية للموجة الهابطة على المدى البعيد، والتي بدأها من القمة المتكونة عند سعر 72.64 وانتهت بالقاع المتكون على سعر 45.44.

توقعاتنا تشير إلى المزيد من الارتفاع للنفط الخام بتداولاته القادمة، ولكن بشرط عليه أولاً اختراق مستوى المقاومة 59.04، ليؤكد عزمه على مواصلة ارتفاعه، ليستهدف بعدها مستوى المقاومة التالي من تلك المتتالية التصحيحية لفيبوناتشي عند سعر 62.25، الذي يمثل النسبة الذهبية منها 61.8%.

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.