النفط الخام يهبط مع انتعاش آمال عودة المفاوضات مع إيران

|

انخفضت أسعار النفط الخام أمس بشكل حاد، بعدما صرح مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي أن إيران مستعدة للدخول في مفاوضات بشأن برنامج الصواريخ، وذلك في اجتماع لمجلس الوزراء بالبيت الأبيض، وفي نفس السياق قال الرئيس الامريكي دونالد ترامب أنه " تم التوصل إلى تقدم كبير هم سيريدون التحدث (يقصد الإيرانيون) وسنرى ما سيحدث ولكن تم إنجاز كبير"، وقد أضاف ترامب أننا نريد أن نساعدهم وسنكون جيدين معهم لكن لا يمكنهم الحصول على السلاح النووي، في إشارة منه للبدء في الدخول بمفاوضات مع الجانب الإيراني، وقد أضاف ترامب أنه لا يريد تغيير النظام الإيراني لكنه يطمح للحد من السلوك العدائي من قبل طهران في المنطقة .

وجاء ذلك بعد تزايد مخاوف من أن إيران قد استولت على ناقلة نفط إماراتية صغيرة كانت تمر عبر مضيق هرمز بنهاية الأسبوع الماضي، لتخفف تلك التصريحات من حدة التوترات بين واشنطن وطهران، التي تعرض تدفق نفط الشرق الأوسط للخطر .

من ناحية أخرى بدأت عودة الإنتاج في خليج المكسيك تعود لطبيعتها، بعد انخفاض الإنتاج به بنسبة 73% في مطلع هذا الأسبوع بعد وصول العاصفة المدارية باري، وعودة العمال تدريجياً لمنصات الإنتاج البحرية .

وجاء ذلك بالتزامن مع خروج تقرير معهد البترول الامريكي مساء أمس الثلاثاء، والذي أظهر انخفاض مخزونات الخام بالولايات المتحدة في الأسبوع المنتهي في 12 يوليو(تموز) الحالي إلى 1.4 مليون برميل، ليصل المخزون بذلك إلى 460 مليون برميل، في حين أن التوقعات كانت تشير إلى انخفاض بمقدار 2.7 مليون برميل، هذا وقد انخفضت مخزونات البنزين بمقدار 476 ألف برميل أمام توقعات بانخفاض قدره 925 ألف.

وما ضاعف من تأثير هذا التقرير الصادر من معهد البترول الأمريكي (وهو يسبق الأرقام الرسمية من وكالة معلومات الطاقة الأمريكية والمنتظر صدورها في وقت لاحق من اليوم الأربعاء)، أنها أظهرت عدم تأثر المخزون بشكل كبير بعد توقف الإنتاج في خليج المكسيك، لتتصاعد المخاوف بشأن فائض المعروض من جديد .

ليهبط خام غرب تكساس (WTI Crude Oil) بتداولات الأمس بنسبة -3.29% ليغلق عند سعر 57.62 دولار للبرميل، وارتد قليلاً نحو الارتفاع في بداية تداولاته الصباحية لهذا اليوم فبحلول الساعة 10:40 بتوقيت جرينتش استقرت أسعاره عند 57.94 دولار للبرميل بنسبة زيادة بلغت 0.57% .

كما انخفض أيضاً خام برنت القياسي (Brent Crude) أمس بنسبة -3.20% ليغلق عند سعر 64.35 دولار للبرميل، وارتفع أيضاً بصورة طفيفة في بداية تداولاته اليوم ليستقر عند سعر 64.86 بنسبة زيادة قدرها 0.79% .

وهبط الغاز الطبيعي (Natural Gas) بتداولات الأمس أيضاً بنسبة -4.24% ليغلق عند سعر 2.31 دولار، وصعد ببداية تداولات اليوم ليستقر عند سعر 2.32 دولار بنسبة زيادة 0.65% .

نفط خام غرب تكساس يكتسي باللون الأحمر

الرسم البياني للنفط الخام

انخفضت أسعار نفط خام غرب تكساس منذ بداية تداولات هذا الأسبوع، بعد أن سجل أعلى سعر له في مطلع هذا الأسبوع عندما لامس سعر 60.86، لكنه سرعان ما انخفض بعدها ليسجل بالأمس أدنى سعر في أسبوع عند 57.05 .

ليستقر بذلك أدنى مستوى المقاومة 59.64 هذا المستوى الذي يمثل نسبة 50% من مستويات فيبوناتشي التصحيحية للموجة الهابط على المدى المتوسط (من سعر 77.07 إلى سعر 42.21)، مصحوباً بتوارد الإشارات السلبية بمؤشرات القوة النسبية، نتيجة وصولها لمناطق شديدة التشبع بعمليات الشراء كمحاولة لتصريف هذا التشبع، ليصل النفط إلى الاستناد لدعم متوسطه المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، في محاولة أخيرة لاكتساب زخماً إيجابياً قد يساعده على استعادة تعافيه والارتفاع من جديد .

توقعاتنا الإيجابية تقلصت بشكل كبير بعد استقرار السعر أدنى مستوى 59.64، إلا أنها مازالت قائمة بشكل أو بآخر نظراً لاستمرار تداولاته بمحاذاة خط اتجاه تصحيحي صاعد على المدى القصير، ولكن نحتاج لتأكيد ذلك بعودة استقراره أعلى مستوى 59.64، خاصة مع انتظار السوق لبيانات المخزونات الأمريكية في وقت لاحق من اليوم، لتعود مستهدفاتنا السعريه في تلك الحالة عند مستوى المقاومة 63.75 الذي يمثل نسبة 61.8% من نفس مستويات فيبوناتشي التصحيحية السابق ذكرها . 

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.