تراجع أسعار النفط الخام العالمية الى أدنى مستوى في أكثر من 3 أشهر

|

تراجع أسعار النفط الخام العالمية الى أدنى مستوى في أكثر من 3 أشهر

لاربع جلسات تداول على التوالى وأسعارالنفط الخام العالمية تواصل خسائرها مسجلة أدنى مستوى لها في أكثر من ثلاثة أشهر ، مع تزايد المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي والتعريفات الجمركية التي قد تؤذي الطلب العالمى على النفط. وعلى صعيد الاسعار تراجع سعر خام غرب تكساس الى 52.74 دولار للبرميل ، بعد تراجع بأكثر من نسبة 5 ٪ خلال تعاملات الجمعة الماضية. وانخفض سعر خام برنت الى 61.28 دولارًا للبرميل. وقد فقد سعر خام غرب تكساس الوسيط حوالي 8.8٪ الأسبوع الماضي وانخفض بنسبة 16.3٪ لشهر مايو وفى نفس الوقت كانت هذه أسوأ خسارة شهرية منذ نوفمبر ، عندما تراجعت الاسعار بنسبة 22 ٪. وفي الوقت نفسه ، تراجعت أسعار عقود خام برنت الشهر الماضي بنسبة 11.4 ٪ حتى الآن وانهت تعاملات الأسبوع الماضى بخسارة بنسبة 6.1 ٪.

ويرى الاقتصاديون بأن التراجع الاخير ردا على المخاوف الاقتصادية من ضعف النمو الاقتصادى العالمى بسبب التأثير المحتمل للحرب التجارية العالمية. والرسوم الجمركية الامريكية على البضائع المكسيكية زادت من المخاوف بشأن مستقبل التفاوض مع الصين. توسيع نطاق الحرب التجارية العالمية سيضعف الاقتصاد العالمى ويقلل من شراء النفط الخام.

 

ويوم الجمعة الماضية ، ازدادت المخاوف بشأن الركود في الطلب على النفط الخام بعد أن أعلن الرئيس الامريكى ترامب بشكل غير متوقع رسوم جمركية على البضائع من المكسيك في تغريدة مساء الخميس. وفي الوقت نفسه ، وصف وزير الطاقة السعودي خالد الفالح التقلب الأخير للاسعار بأنه "لا مبرر له" ، وقال إنه يتوقع أن تساعد أوبك في استقرار الأسعار إلى ما بعد اتفاق الإنتاج العالمي النهائي الذي سينتهي في بداية يوليو. لقد صرحنا من قبل بالتزامنا ببذل كل ما في وسعنا لتحقيق الاستقرار في الأسواق وقد وفينا بهذه الوعود. وقال ، وفقا للتقارير ، أنا ألتزم بذلك الوعد مرة أخرى.

وقد يتم تأجيل اجتماع أوبك المقبل ، الذي كان من المقرر عقده في 25-26 يونيو ، إلى أوائل يوليو بناء على طلب من روسيا ، وفقا لبعض التقارير الإخبارية. وعلى صعيد العقوبات الامريكية على أيران ، قال وزير الخارجية الامريكى مايك بومبو إن الولايات المتحدة مستعدة للتفاوض مع إيران دون "شروط مسبقة" ، لكن إيران أثارت تساؤلات حول تكتيكات واشنطن التفاوضية. ففي الأسبوع الماضي ، أشارت التقارير إلى أن الولايات المتحدة قد تسمح لبعض الدول بمواصلة استيراد النفط الإيراني على الرغم من انتهاء الإعفاءات من العقوبات في أوائل شهر مايو المنقضى ، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال ، وهو ما ساهم في زيادة الضغط على الأسعار.

oil

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.