الذهب يتراجع قبل الإعلان عن بيانات العمل الأمريكية

|

تراجعت أسعار الذهب يوم الجمعة من الجلسة السابقة حيث وصلت إلى أعلى مستوى له خلال 3 أشهر ونصف، قبل الإعلان عن بيانات رواتب القطاعات الغير زراعية الأمريكية، ولكنها بقيت على الطريق نحو الأسبوع الرابع على التوالي من المكاسب.

تراجع الذهب الفوري بنسبة 0.3% إلى 1318.40$ للأونصة عند الساعة 0655 بتوقيت غرينيتش. تراجعت عقود الذهب الأمريكي بنسبة 0.2% إلى 1319.10$ للأونصة.

بسبب ضعف الدولار الأمريكي مقابل اليورو، كان مؤشر الدولار الأمريكي مقابل سلة من 6 عملات رئيسية مهيئ لخسارة بنسبة 0.2% هذا الأسبوع، ووصل إلى أدنى مستوى له خلال 3 أشهر عند 91.751. تقدم مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% إلى 91.946.

أضاف اصحاب العمل في القطاع الخاص في الولايات المتحدة 250,000 وظيفة في ديسمبر، بحسب بيانات معهد ADP للبحوث، في أكبر زيادة شهرية منذ شهر مارس. الإقتصاديون الذين أجروا الدراسة من قبل رويترز توقعوا تقدم بمقدار 190,000 وظيفة.

بيانات العمل الأمريكية المرتبقة اليوم الجمعة يتوقع أن تظهر نمو الوظائف بمقدار 190000 لشهر ديسمبر، وفقاً لدراسة رويتريز.

البيانات الإقتصادية الضعيفة تضعف امكانية رفع معدلات الفائدة الأمريكية وتدعم الذهب والذي يعتبر منكشف بشكل عالي على معدلات الفائدة والعوائد على الأصول الآخر. رفع معدلات الفائدة زاد من فرصة امتلاك الذهب الذي لا يعطي عوائد.

من بين المعادن الثمينة الأخرى، كان البلاتينيوم الفوري ثاتباً عند 1079.40$ بعد أن وصل إلى أعلى ارتفاع له يوم الخميس عند 1105.70$.

تقدم سعر البلاديوم بنسبة 56% العام الماضي على خلفية المخاوف بالعجز في التوريد بسبب نمو مبيعات السيارات الصينية وتضييق ضوابط الإنبعاثات والإبتعاد عن سيارات الديزل في أوروبا.

تراجعت الفضة الفورية 0.4% إلى 17.17$ بعد أن وصلت إلى أعلى مستوى لها خلال أكثر من 6 أسابيع عند 17.27$ في الجلسة السابقة.

البلاتينيوم الفوري ارتفع بنسبة 0.2% إلى 961.30$ للأونصة. ووصل إلى أعلى مستوى له خلال 3 أشهر ونصف عند 965.40$ يوم الخميس.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.