كيفية تداول الذهب: المرشد الشامل

تم تحديث هذا المقال في فبراير 2020

من المفترض أن يكون تداول الذهب جزء طبيعي من تداول فوركس. حيث يميل الذهب لأن يعطي فرص رائعة لأرباح التداول بشكل أكثر من تداول أزواج عملات فوركس التقليدية. المتداولين الذين لديهم بضع مئات أو بضع آلاف من الدولارات يمكنهم تجارة الذهب على الانترنت بطريقة فعالة ومجدية من خلال استخدام وسطاء فوركس/العقود مقابل الفروقات الذين يقدمون خدمات التداول. ومن الجدير بالذكر أن تداول الذهب من خلال تطبيق طرق التحليل الفني، يتحقق أرباح بشكل أفضل من تلك التي يمكن فلترتها بالتحليل الأساسي، والتي سوف نوضح تفاصيلها في الأسفل مع البيانات السعرية التاريخية، ولكن اولاً دعونا نتعرف على أهم الأسباب والعوامل التي تجعل من الذهب من أهم سلع التداول عالمياً.

  1. . الحماية من التضخم: حيث في تداول الذهب، تميل قيمة الذهب إلى الارتفاع مع ارتفاع تكاليف الحياة، مما يعني بأنه أداه للحماية من التضخم. فإذا ألقيت نظرة سريعة على تاريخ سوق الأسهم الأمريكي، سوف ترى بأنه في أوقات التضخم المرتفع، تراجع مؤشر Dow Jones الصناعي، في حين أن تكلفة الذهب بقيت ثابتة، إن لم تكن أعلى من المعتاد. بناء على ذلك، أي شخص لديه قلق بشأن تأثير التضخم على عوائد استثماراتهم عليه أن يفكر بالاستثمار في الذهب.
  2.  الذهب يساعد في تنويع المحفظة الاستثمارية: أي مستشار مالي محترف سوف يخبرك بأنه من الهام جداً أن يكون لديك قائمة متنوعة من الأصول في المحفظة الاستثمارية. على الرغم من أن بعض الناس يعتقدون بأن التنوع يحتسب فقط عندما يكون على شكل خليط من الأسهم أو السندات أو العقود مقابل الفروقات أو العملات، ولكن تداول الذهب يعتبر طريقة ممتازة لإضافة بعد جديد للمحفظة الاستثمارية، ولإضافة القليل من الاستقرار حتى في المحافظة ذات المخاطر العالية.
  3.  الذهب محصن ضد الأزمات الجيوسياسية: على الرغم من أن قيم العملات وأسعار الأسهم تميل إلى أن تتقلب بناءً على المناخ السياسي في دولة معينة في وقتٍ معين، إلا ان تداول الذهب يميل إلى مقاومة مثل هذه التغيرات السعرية الدراماتيكية والتي تجعله خياراً قوياً لأي شخص لديه قلق بأن عملة دولته من الممكن أن تكون في خطر، كذلك الأمر بالنسبة لهؤلاء الذين لديهم قلق بأن عملتهم قد تخسر من قيمتها لأي سبب في الوقت الذي هم بأمس الحاجة إليها.
  4.  الإنتاج المحدود يزيد من القيمة: على عكس العملات، حيث يقوم قادة الحكومات بالتدخل من خلال ضخ المزيد من المال بشكل فوري تقريباً، فإن إنتاج الذهب يعتبر عملية شاقة وقد تحتاج إلى سنوات. ولهذا السبب، نشهد كل عدة سنوات تجاوز الطلب العالمي العرض، مما يؤدي إلى ارتفاع قيمة الذهب.
  5.  الذهب حافظ للقيمة: حتى النظرة السريعة على أنماط الأسواق سوف تبين بأن جميع العملات تهبط بشكل كبير في وقتٍ ما، وأن أسواق الأسهم العالمية تراجعت كذلك. إلا أن الذهب عبارة عن معدن حافظ على قيمته منذ آلاف السنين. حيث يعتبر الذهب قيماً منذ الزمن التوراتي، وبقي على ذلك حتى وقتنا هذا. على الرغم من أن السعر لا يرتفع دائماً، إلا أن الذهب لم يختبر أبداً تراجع طويل الأجل على القيمة كما هو الحال مع جميع العملات الرئيسية عبر التاريخ، بما في ذلك الدولار الأمريكي. لهذه الأسباب وغيرها أيضاً، يصبح تداول الذهب أكثر شعبياً يوماً بعد يوم.

صورة توضيحية

تداول الذهب أم الاستثمار في الذهب؟

الاستثمار بالذهب: وهو ما يعني شرائه والاحتفاظ به لفترة طويلة، يعني أشهر أو سنوات. أما المضاربة علي الذهب يعني شرائه وبيعه عدة مرات خلال فترة أقصر، مثل الأيام أو حتى الساعات أو الدقائق. المعادن الثمينة هي أسواق رائجة، ومن الشائع جدًا سماع الأشخاص الذين يقترحون أن 5 إلى 10٪ من محفظتك يجب أن تعمل في الذهب أو الفضة. السبب ببساطة هو تعويض بطء التحركات في تداول العملات، حيث يميل المستثمرون الي شراء الذهب عندما ينخفض ويحتفظ به لفترة طويلة. وعلي عكس ذلك إذا كنت متداول الذهب عن طريق عقود الفروقات، فلن تنطبق عليك هذه العقلية، وإذا كنت متداولًا، فإن عليك أن تدرك أن أسواق المعادن الثمينة لديها تقنية استثنائية. فعلى سبيل المثال، تميل أسواق الذهب إلى التركيز على زيادات بمقدار 10 دولارات، بينما يميل المشاركون في سوق الفضة إلى التركيز على الزيادة البالغة 0.50 دولار على الرسم البياني. ويمتاز الاستثمار في الذهب كذلك بإمكانية استخدام بضع مئات من الدولارات الأمريكية من خلال شراء الذهب المادي على شكل قطع أو من خلال شراء أسهم قليلة في سبائك ذهبية يحتفظ بها في خزائن آمنة. ولكن، هذه الطرق ليست عملية بالنسبة للتداول، حيث أنها لا تعطي القدرة على البيع على المكشوف. كذلك، فإن القطع الذهبية لا تعكس مباشرة قيمة او سعر الذهب، حيث أن سعرها يحتوي على هامش البيع. كذلك لا يجب إغفال أن الاحتفاظ بالذهب المادي كاستثمار يمكن أن يتضمن مشاكل متعلقة بالإثبات والتخزين. علي عكس تداول الذهب، من خلال السوق العالمية، والذي يمكنك من تحقيق أرباح أكبر وأكثر، وذلك من خلال استغلال تقلبات أسعار الذهب للأعلى والأسفل.

العودة إلى الأعلى

أين يمكنك تداول الذهب؟

سوف تحتاج للتداول بشيء مرتبط بشكل وثيق بقيمة الذهب، أو بسعر الذهب نفسه.

التداول بخيارات أو عقود الذهب الآجلة

الخيار المثالي لمن يتداول الذهب هو التداول بخيارات الذهب، أو بعقود الذهب الآجلة، والتي تمثل الذهب الحقيقي من خلال بورصة رئيسية منظمة. ولكن، هذا الأمر يتطلب إيداع لا يقع عن 5000 دولار مع وسيط عقود آجلة، لأن أقل عقد آجل للذهب يمثل أكثر بقليل من 33 أونصة ذهب وشراء أو بيع عقد واحد سوف يتطلب هذا المبلغ من الهامش لدعم التداول.

التداول بصناديق ETF الخاصة بالذهب

الحل البديل هو التداول بأسهم في ETF (الصندوق المتداول في البورصة) والذي يمتلك الذهب والذي تعكس تقلبات سعره بشكل وثيق سعر الذهب نفسه. أفضل مثال على ETF هو صندوق SPDR للذهب. ولكن، يتطلب هذا الأمر فتح حساب مع وسيط يقدم تداول الذهب بشكل مباشر في الأسهم والسندات.

وسطاء الأسهم كهؤلاء عادة ما يتطلبون إيداع حد أدنى بعدة آلاف من الدولارات ويفرضون حد أدنى مرتفع من العمولات أو الفروقات على كل تداول. وهذا سوف يكلفك السهم الواحد في صندوق SPDR للذهب حوالي 10 قيمة أونصة الذهب المسعرة بالدولار الأمريكي، وبالتالي فإن هذا سوف يكون مكلف جداً كذلك بالنسبة لأغلب الناس الذين يرغبون بكسب المال من تداول أسعار الذهب بمبلغ أقل من 5000 دولار، لأنه من الصعب الحصول على الحد الأقصى للرافعة المالية أعلى من 2 إلى1.

التداول بأسهم شركات تعدين الذهب

الخيار الآخر بالنسبة لمتداولي أسعار الذهب هو شراء وبيع أسهم شركات تعدين الذهب، حيث أن قيمة هذه الأسهم تتأثر بقيمة او سعر الذهب. ولكن، يتضمن هذا الخيار نفس مصاعب السرعة والتكلفة والحد الأدنى للإيداع، بالإضافة إلى أن قيمة الذهب تعد واحدة من عدة عوامل تحرك سعر هذه الأسهم.

تداول الذهب من خلال وسيط فوركس

حيث تعد تلك الوسيلة سريعة وسهلة وعملية وغير مكلفة لأي شخص يريد إنفاق بضع مئات من الدولارات أو الآلاف على تداول الذهب: وذلك من خلال فتح حساب مع وسيط فوركس/عقود مقابل فروقات يقدم خدمات تجارة الذهب الفوري (السعر الفعلي لأونصة الذهب). ويعتبر أغلبية وسطاء فوركس يقدمون خدمات تجارة الذهب الفوري بالدولار الأمريكي، وهناك عدد لا بأس به يقدم تداول أسعار الذهب بعملات رئيسية أخرى مثل اليورو أو الدولار الأسترالي. تقريباً كل وسطاء فوركس/العقود مقابل الفروقات الذين يقدمون خدمات تداول الذهب يمكنون المتداولين من التداول بمقدار 10 أونصات من الذهب فقط، والبعض منهم يصل إلى أونصة واحدة فقط. مع كون الرافعة المالية على الذهب عند 20 إلى 1 في الاتحاد الأوروبي، وأعلى من ذلك بكثير من قبل وسطاء يعملون خارج الاتحاد الأوروبي، يصبح من الممكن تداول الذهب بوضعيات البيع والشراء مع إيداع 100 دولار فقط عند أي وسيط فوركس/عقود مقابل فروقات.

أعلان
لا تفوت فرصة تحقيق الأرباح من هذا التداول
ابدأ التداول الآن

ويعيب التداول علي الذهب من خلال وسيط فوركس/عقود مقابل فروقات بنقطتين سلبيتين والتي يجب الانتباه لهما.

العمولات المفروضة قد تكون مرتفعة بشكل كبير، ولكن هناك الكثير من الوسطاء الذين يقدمون عروض مناسبة للغاية، وبالتالي يمكنك تجنب هذه المشكلة.

الوسطاء عادة ما يفرضون رسوماً على كل يوم تترك فيه التداول مفتوحاً بعد الساعة 17:00 بتوقيت نيويورك، إلا إن فتحت حساب تداول إسلامي. وهو ما يعني أنك إن أبقيت على تداول مفتوح لعدة أيام، أو حتى أسابيع أو أشهر، عليك أن تتأكد من أن تداول الذهب يجري بشكل جيد بما يكفي لتبرير هذه التكاليف. ويقوم بعض الوسطاء بنشر هذه الرسوم، والتي يمكن فرضها بشكل يومي، على موقعهم الإلكتروني. وعادة ما توصف هذه الرسوم بأسماء "رسوم المقايضة" رسوم "الغد/التالي" أو "رسوم التمويل حتى صباح اليومي التالي". إن لم يقم وسيطك بنشر هذه الرسوم على الموقع الإلكتروني، من المفترض أن تكون قادر على العثور عليها ضمن منصتهم التداولية. حيث في منصة MetaTrader4، يمكنك معرفة أسعار الذهب من خلال النقر بزر الفأرة اليمين في قسم "مراقبة السوق" على رمز التداول الذي ترغب بالتحقق منه (مثلاً زوج الذهب/الدولار الأمريكي)، واختيار "الخصائص". وفي العادة، سوف يتم تطبيق سعر مختلف على وضعيات الشراء أو البيع. ونادراً، قد يكون المعدل سلبياً، ما يعني أنك سوف تحصل على المال مقابل الإبقاء على التداول مفتوح حتى اليوم التالي، ولكن هذه غير محتملة في سوق الذهب، وعادة ما يقدم وسطاء فوركس خدمات تداول الذهب في قائمة الأصول تحت اسم "ذهب" أو "الذهب/الدولار الأمريكي".

ما هي العملة التي عليك تداول المعادن الثمينة بها؟

يتحدث معظم المحللين عن تداول المعادن الثمينة بالدولار الأمريكي، ولكن اعتمادًا على الوسيط الخاص بك، قد يكون لديك القدرة على تداول المعادن الثمينة باليورو أو الجنيهات أو الدولار الأسترالي أو الدولار الكندي أو حتى الين الياباني. والسؤال إذن هو ما هي العملة التي تتداول بها في الأسواق؟ وفي الواقع انه أمر بسيط في هذه المرحلة، فعلى سبيل المثال، إذا ارتفع سعر الين الياباني بشكل كبير، فأنت تعلم أنك لا تريد شراء المعادن الثمينة وتداول الذهب بتلك العملة. وإذا انخفض الدولار الأمريكي، فمن المنطقي أن تحقق المزيد من المكاسب في سوق الذهب مقابل الدولار أكثر من الين. إذاً، كوظيفة لتدفق الأموال، من المنطقي أن تشتري الذهب بعملات ضعيفة، بشكل أساسي لتفادي المشاكل التضخمية، بينما تقوم ببيعها بعملات أقوى. كقاعدة عامة، ستتحرك أسواق الذهب في نفس الاتجاه، ولكن إذا كان بإمكانك الحصول على عائد أفضل عن طريق تحويل عملة التسعير، يمكنك تحقيق مكاسب أقوى. في نهاية اليوم، حيث إنك أنت لا تأخذ التسليم الفعلي، لذلك ما يهم حقا هو مبلغ العائد الذي تحصل عليه.

العودة إلى الأعلى

كيفية تداول الذهب

السبب الجيد لتداول الذهب هو أن سعر الذهب يميل للتقلب بقوة أكبر من أزواج عملات فوركس التقليدية مثل اليورو/الدولار الأمريكي. على سبيل المثال، عادة ما ترتفع أو تنخفض أزواج العملات الرئيسية بنسبة 8% تقريباً سنوياً، في حين أن السعر الذهب ارتفع في بعض الأحيان بنسبة 100% خلال بضعة أشهر. على الرغم من أن تكلفة تداول الذهب من حيث الانتشار والعمولة أكبر بكثير من تداول أزواج عملات الفوركس، فإن هذه الحركة السعرية الأكبر تميل لأن تجعله مربح أكثر بشكل عام. وعلى سبيل المثال، تكلفة تداول زوج اليورو/الدولار الأمريكي عادة ما تكون أقل من 0.01% من حجم الوضعية، في حين أن تكلفة تداول الذهب الفوري عادة ما تكون 0.02%، ولكن عندما تكون الأرباح المحتملة في تداول أسعار الذهب 10 أضعاف تلك الموجودة في تداول زوج اليورو/الدولار الأمريكي، فإن هذا الفرق لا يهم. لذلك دعونا نناقش أهم العوامل التي تساهم بتقلب أسعار الذهب.

أفضل استراتيجيات تداول الذهب

التقرير بشأن أفضل استراتيجية أو استراتيجيات للتداول علي الذهب تتطلب منك دراسة الفرق بين تداول الذهب باستخدام التحليل الفني أو التحليل الأساسي، أو مزيد من الأمرين. لذا لنأخذ أسس هذه الاستراتيجيات وكيف كان أدائها خلال العقود الماضية لمساعدتك على اتخاذ ذلك القرار

تداول الذهب مع التحليل الأساسي

على عكس الأسهم أو السلع الثمينة مثل النفط الخام، فإن لدى الذهب القليل جداً من القيمة الداخلية، حيث أن له عدد قليل من الاستخدامات العملية. ولكن، الذهب هو عنصر نادر، والناس ينجذبون له وقد حصل على القيمة بالإجماع. ومن المستحيل أن تقيس تقلبات صغيرة في ذلك المنظور الإنساني من يوم لآخر، وبالتالي من هذا المنطلق، فإن التحليل الأساسي له قيمة محدودة. والجانب الآخر للذهب والذي يميزه عن العملات الورقية مثل الدولار الأمريكي، هو أنه محدود من حيث العرض. ومن المفترض أن يعني هذا أن هناك كمية محدودة من الذهب يمكن أن تؤخذ أو تعطى. المشكلة مع هذا التحليل هو أن العالم كله تقريباً يعلم بأن الذهب موجود لدى الحكومات والبنوك، ولكن لا أحد يعلم بالتأكيد ما هي كميته بالضبط. ويبدو أن البنوك الكبيرة، التي عملت لسنوات من أجل تثبيت سعر الذهب من خلال "تثبيت الذهب" مرتين يومياً، قادرة على التلاعب بمبادئ العرض والطلب، ولحسن حظ من يبغى تداول الذهب، فإن التحليل الأساسي لأسعار الذهب يمكن أن يطبق من خلال تحليل الاقتصاد الكلي. على سبيل المثال، عادة ما يرى المحللين قيمة الذهب ترتفع تحت الظروف التالية:

  • التضخم المرتفع.
  • الأزمات الاقتصادية/ عدم الاستقرار.
  • تراجع الدولار الأمريكي.
  • معدلات الفائدة الحقيقية السلبية.

ارتباط سعر الذهب مع التضخم الأمريكي

إحدى السمات المهم للمعدن الثمين التي على كل من يهتم في تداول الذهب ان يأخذها بعين الاعتبار، هي علاقة اسعر الذهب بالتضخم الأمريكي، لم تشهد الولايات المتحدة معدلات سنوية مرتفعة من التضخم، والتي تعرف على أنها مستويات أعلى من 6%، منذ بداية الثمانينات. عانت الولايات المتحدة من تضخم مرتفع خلال أواخر السبعينات وبداية الثمانينات، وسعر الذهب ارتفع بشكل كبير خلال هذه الفترة. وكان هناك ارتباط قوي بين الذهب والتضخم خلال هذه الفترة، ولكن عندما ارتفع التضخم مرة أخرى خلال أواخر الثمانينات، تراجعت قيمة الذهب، والخلاصة هي أن سعر الذهب من الممكن أن يرتفع عندما يصل التضخم إلى مستويات عالية بشكل غير عادي، وهناك ارتباط إيجابي صغير بين التغير الشهري في اسعار الذهب ومعدل التضخم الأمريكي خلال كامل الفترة من 1976 إلى 2019. حيث كان معامل الارتباط بين العامين كان 17.24%، مع كون 100% تشير إلى ارتباط كامل، و0% تشير إلى عدم وجود ارتباط على الإطلاق. وهذا يني بأنه على الأرجح أن يكون من الحكمة توقع أن يرتفع الذهب بقوة فقط عندما يصل التضخم إلى ارتفاع غير عادي، ولكن من المنطقي كذلك أن يكون هناك صعود في سعر الذهب عندما يرتفع التضخم وهبوط عندما يتراجع التضخم.

الرسم البياني للإرتباط بين الذهب والتضخم الامريكي

الرسم البياني للإرتباط بين الذهب/التضخم الأمريكي

ارتباط سعر الذهب مع الأزمات الاقتصادية/عدم الاستقرار

من الصعب قيام الأزمات الاقتصادية أو عدم الاستقرار بشكل موضوعي. ولكن، يمكن أن يكون هناك شك طفيف بأن الدولة التي تدخل في أزمة اقتصادية كبيرة تميل لأن ترى تراجع قيمة عملتها. وكم يعلم كل متداول الذهب، فإن الأزمة الاقتصادية في الولايات المتحدة خلال العقود الماضية وقعت خلال السبعينات، وكانت هذه فترة ارتفعت قيمة أسعار الذهب بالدولار الأمريكي بشكل كبير. ويبدو بأن سعر الذهب ارتفع خلال فترة الأزمة الاقتصادية في الولايات المتحدة، ولكننا لا نتملك الكثير من البيانات لهذه الحالة.

ارتباط سعر الذهب مع مؤشر الدولار الأمريكي

كما يعلم كل من يهتم في تداول الذهب فأن أسعار الذهب مسعرة بالدولار الأمريكي، يمكنك أن تتوقع أن يكون سعر الذهب بالدولار مرتبط بشكل إيجابي قوي جداً مع مؤشر الدولار الأمريكي، والذي يقيس التقلبات في القيمة النسبية للدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات الرئيسية الأخرى. معامل مقياس الارتباط لجميع التغيرات السعرية الشهرية للذهب ومؤشر الدولار الأمريكي منذ العام 1976 حتى 2019، تظهر ارتباط إيجابي صغير بحوالي 25.23%.

عندما نأخذ بالاعتبار أننا نقيس سعر الذهب بالدولار الأمريكي، فإن هذا الارتباط ليس قوياً جداً، ولكن قد يكون له استخدام في التحليل التقني، والذي سوف نقوم بمناقشته لاحقاً في هذا المقال.

الرسم البياني لإرتباط الذهب/بمؤشر الدولار الأمريكي

الرسم البياني لإرتباط الذهب/بمؤشر الدولار الأمريكي

ارتباط أسعار الذهب مع معدلات الفائدة الحقيقة السلبية

بما أن الذهب يعتبر من قبل العديد من الناس على أنه مخزون للقيمة مع توفر بكمية محدودة، في حين أن العملات النقدية يمكن أن تخفض أو أن تتضخم بشكل صناعي من قبل البنوك المركزية والحكومات التي تسيطر عليها، يمكن القول بأن سعر الذهب بالعملات الورقية مثل الدولار الأمريكي سوف يرتفع عندما تقل قيمة العملة. المؤشرات على خفض القيمة لعملة معينة تتضمن التضخم المرتفع، والذي قمنا بمناقشته فعلاً، ومعدلات الفائدة الحقيقية السلبية. يكون للعملة معدل فائدة حقيقي سلبي عندما يكون معدل التضخم الخاص بها أعلى من معدل الفائدة، لأن قيمة العملة تتراجع بأكثر مما تدفع فوائد، وبالتالي يتعرض المودعين بتلك العملة إلى صافي خسائر مع الوقت.

المشكلة التي نواجهها هنا هي أن الدولار الأمريكي عانى من معدل فائدة حقيقي سلبي مرتين فقط منذ العام 1976: خلال فترة قصيرة جداً في أواخر السبعينات، ومرة أخرى خلال 2018 و2019. هذا يعني بأننا، من يهتمون بتداول الذهب، لا نتملك عينة طويلة بما يكفي للقيام بتحليل قوي احصائياً للارتباط بين الذهب ومعدل الفائدة الحقيقي السلبي، ولكن صحيح أن سعر الذهب بالدولار الأمريكي ارتفع بشكل واسع خلال هذه الفترات، وبالتالي يبدو من الممكن أن هناك ارتباط إيجابي.

من الممكن أن نفحص الارتباط بين سعر الذهب ومعدلات الفائدة الأمريكية، ولكن بما أن معدلات الفائدة تميل لأن ترتبط بشكل كبير بمعدلات التضخم، نكون فعلياً قد غطينا هذا الجانب.

تداول الذهب مع الموسمية

"الموسمية" هي نوع من التحليل الأساسي المبني على نظرية أن الطلب على أصل معين مثل سعر الذهب، حيث تميل اسعار الذهب الى الارتفاع او الانخفاض مع مواسم العام. على سبيل المثال، سعر الغاز الطبيعي يميل للارتفاع خلال فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، حيث أن المناخ البارد يرفع الطلب عليه. من الصعب أن نرى نفس المنطق يطبق على الذهب، ولكن الجدول التالي يظهر أن هناك أشهر معينة من العام كان فيها أداء الذهب إما أفضل أو أسوء من المعدل. لا أعتقد بأن مبدأ الموسمية يطبق بشكل جيد على تداول الذهب، ولكني أقدم هذه البيانات على اي حال. من العام 2001 إلى العام 2019، ارتفع سعر الذهب في 56% من الأشهر. نسب أشهر السنة خلال هذه الفترة عندما الذهب مبينة في الجدول التالي:

الشهر

% أشهر ارتفاع السعر

يناير

50.00%

فبراير

42.86%

مارس

57.14%

أبريل

47.62%

مايو

57.14%

يونيو

52.38%

يوليو

40.00%

أغسطس

80.00%

سبتمبر

65.00%

أوكتوبر

45.00%

نوفمبر

60.00%

ديسمبر

55.00%

موسمية الذهب

تشير البيانات إلى أن شهري أغسطس وسبتمبر كانا شهرين جيدين بشكل خاص بالنسبة لشراء الذهب، في حين أن شهري فبراير ويوليو كانا شهرين جيدين لبيع الذهب.

التحليل الأساسي للذهب- الخلاصة

أظهر هذا المعدن الثمين ميولاً لارتفاع السعر خلال فترات التضخم المرتفع بشكل غير عادي والأزمات الاقتصادية الحادة أو معدلات الفائدة الحقيقية السلبية. على المدى الطويل، لم يظهر سعر الذهب أي ارتباط سلبي أو إيجابي قوي مع أسواق الأسهم، وعلى مستوى مصغر أكثر، غالباً ما يكون صحيحاً عندما تكون الأسواق فوق وضع "تجنب المخاطرة"، فإن المال يميل للتدفق نحو الين الياباني والفرنك السويسري وتداول الذهب. وبالتالي، يمكن لمتداولي الذهب تعلم تحري ميول "تجنب المخاطرة" والبحث عن فرص تداول شراء الذهب خلال هذه الأوقات.

العودة إلى الأعلى

تداول الذهب مع التحليل الفني

التحليل الفني هو فن تحديد ما إن كان بالإمكان التنبئي بالحركات السعرية المستقبلية من الحركات السعرية السابقة. في هذا الدليل الشامل لتداول الذهب، سوف نلقي نظرة خلفية على ما إن كانت حركات سعر الذهب خلال العقود الأخيرة كانت قادرة على إخبارنا بأي شيء مفيد. وقد أظهر الذهب ميول للشراء منذ العام 1976. حيث ارتفع سعره خلال أكثر من 51% من الأشهر، وشهد متوسط الاشهر زيادة سعرية بنسبة 0.55%. المتوسط الشهري لتغير السعر خلال هذه الفترة كان 0.07%. هذه الإحصاءات تشير إلى أن الذهب، كمخزن محدود للقيمة، قد يميل للارتفاع مقابل العملات الورقية. إن كان هذا صحيحاً، فإنه يشير إلى أن البحث عن صفقات الشراء يكون مجدياً بشكل أكثر اعتمادية من صفقات البيع. يبدو الأمر منطقياً، حيث أن العملات الورقية تعاني من التضخم، في حين أن الأصول الحقيقية، مثل الذهب والأسهم، لا تعاني منه، ما يجذب الكثيرين الى تداول الذهب، الأصول الحقيقية مثل الذهب والفضة تميل لأن ترتفع قيمتها مع الوقت. ويجب ملاحظه أن الذهب، مثل أغلبية الأصول المضاربة السائلة، يميل لأن يتحرك باتجاه. هذا يعني بأن أحد أفضل طرق التحليل الفني التي يمكنك استخدامها هنا هي تحديد ما إن كان سعر الذهب يتحرك باتجاه معين أو لا، وبعد ذلك التداول مع ذلك الاتجاه.

تداول الذهب- اتجاه السعر

الذهب هو سلعة معرضة لتحركات سعرية قوية ما بين ارتفاع اسعار الذهب وانخفاض اسعار الذهب. من المعروف بشكل جيد ان أحد أفضل استراتيجيات التداول للسلع هو التداول بالاختراقات في اتجاه التوجه طويل الأجل. لننظر إلى البيانات التاريخية ونرى كيف كان أداء تداول الذهب باستخدام طريقتين مختلفتين.

الاستراتيجية الأولى تتضمن تداول الاختراقات. لنقل إنه عندما كان الإغلاق الشهري لسعر الذهب هو الأعلى خلال 6 أشهر، فإن ذلك اختراق تصاعدي ونود القيام بصفقة شراء. بالعكس، عندما يكون سعر الإغلاق هو الأدنى خلال 6 أشهر، فإن ذلك اختراق تنازلي ونود القيام بصفقة بيع. سوف أسمي هذه الاستراتيجية "استراتيجية الاختراق".

الاستراتيجية الثاني هي كذلك استراتيجية تداول اتجاه، ولكن أقل من حيث كونها استراتيجية اختراق: الدخول في صفقة شراء عندما يكون الإغلاق الشهري أعلى من سعر الإغلاق قبل 6 أشهر، وصفقة بيع عندما يكون السعر أقل. سوف أطلق على هذه الاستراتيجية "استراتيجية أعلى/أقل".

  • لقراءة المزيد حول استراتيجية تداول الاتجاه اضغط  هنا

لنرى كيف سوف يكون أداء الاختبار العكسي لهذه الاستراتيجية منذ العام 1976، على فرص أن كل تداول ثبت لشهر ومن ثم تم الخروج منه.

 

استراتيجية اختراق – صفقات شراء

استراتيجية أعلى/أقل- صفقات شراء

استراتيجية اختراق – صفقات بيع

استراتيجية أعلى/أقل- صفقات بيع

استراتيجية اختراق – جميع الصفقات

استراتيجية أعلى/أقل- جميع الصفقات

إجمالي التداولات

145

294

121

233

266

526

% التداولات الرابحة

62.07%

55.78%

61.98%

54.95%

62.03%

55.51%

توقعات الربح لكل تداول

2.00%

0.81%

0.95%

0.17%

1.52%

0.52%

اختبار خلفي لإستراتيجية الاختراق للذهب على مدار 6 أشهر

كان أداء كلا الاستراتيجيتين إيجابياً خلال نصف قرن تقريباً، في صفقات الشراء والبيع، مع كون أداء استراتيجية الاختراق أفضل بكثير. يبدو من الواضح أن أفضل استراتيجية تداول فني بالنسبة للذهب هي اختراقات الـ 6 أشهر، وأن التداول مع اتجاه 6 أشهر حتى عندما لا يحقق سعر الذهب ارتفاعات أو انخفاضات جديدة، يعمل بشكل جيد أيضاً.

وكما هو ملاحظ نتائج الاختبار الخلفي هذه كانت قوية جداً. من غير السهل الحصول على استراتيجية تداولية يكون أدائها بهذه الجودة خلال نفس الفترة الزمنية باستخدام أزواج عملات فوركس، والذي يعتبر سبب جيد يدفعك الى تداول الذهب إن كنت سوف تتداول في فوركس، ولا تنسى أن وسطاء فوركس/العقود مقابل الفروقات سوف يفرضون في العادة رسوماً للإبقاء على التداولات مفتوحة حتى صباح اليوم التالي إن لم يكن لديك حساب إسلامي. عندما تتداول مع الاتجاه وتبقي على هذه التداولات لمدة أسابيع أو أشهر، فقد يؤدي هذا إلى تآكل أرباح تداولاتك. هذا هو السبب الذي قد يدفعك لتداول الذهب مع الاتجاه ولكن مع الخروج من التداول بعد أن تتوقف من التحرك مع رغبتك لبضعة أيام، أو حتى تداول أسعار الذهب بشكل يومي مع الاتجاه. عندما يقوم متداول الذهب اليومي بإغلاق تداولاته قبل الساعة 17:00 بتوقيت نيويورك، فإنهم لا يدفع رسوم مقاصة حتى صباح اليوم التالي.

أحد الطرق التي يمكن تجربتها لتوقيت الدخول من أجل استغلال اتجاه متعدد الأشهر هي انتظار نوع من التراجع على الأطر الزمنية القصيرة، مثل الإطار اليومي، وبعد ذلك عندما يغلق يوم جديد في اتجاه السوق، ويقوم بإغلاق أعلى من إغلاق اليومين الآخرين في اتجاه صعودي، على سبيل المثال، يكون لديك مؤشر دخول قصير الأجل يمكن استخدامه.

كيفية استخدام التقلبات في تداول الذهب

التقلبات في التداول تعني مدى تذبذب سعر أمرٍ ما. يمكنك أن ترى متوسط حركة السعر، والتي نسميها متوسط التقلبات أو متوسط النطاق الحقيقي، لتحديد نقاط دخول تداول الذهب الأفضل، لأنه في حال كانت التقلبات مرتفعة اليوم، من المحتمل أن تكون مرتفعة نسبياً غداً كذلك. التقلبات تقاس بشكل أفضل باستخدام مؤشر يسمى "متوسط المدى الحقيقي" (ATR) والمتاح في جميع المنصات التداولية تقريباً أو على حزم برامج الرسوم البيانية. فعلى سبيل المثال، افترض أن سعر الذهب أغلق اليوم عند أعلى سعر خلال 6 أشهر. بينا بالفعل أن هناك أفضلية في تداول اختراقات طويلة الأجل مثل هذه في قيمة الذهب. إن قمت بتشغيل مؤشر ATR على الرسم البياني اليومي وحددته على آخر 15 يوم، سوف يبين كل مدى تحرك اسعار الذهب كل يوم بالمتوسط خلال الأيام الـ 15 الأخيرة. إن كانت حركة السعر اليوم أعلى بكثير من القيمة الظاهرة على مؤشر ATR، فإن هذا يعني بأن السعر يخترق للأعلى نحو ارتفاعات جديدة على تقلبات فوق المتوسط. هذا يعني بأن يوم الغد على الأغلب أن يرتفع أكثر من العادة، حيث أن التقلبات فوق المتوسط.

يمكننا استعراض هذا الأمر من خلال النظر إلى بعض البيانات التاريخية الى سعر الذهب الفوري من عام 2001 إلى عام 2019. لنقارن الأيام التي أغلق فيها السعر عند أعلى مستوى خلال 100 يوم أو أقل مستوى خلال 100 يوم، لنرى ما إن كان السعر قد استمر في نفس الاتجاه خلال الفترة التالية وبأي مقدار، وهل اخترق للأسفل، وما هي قوة التقلبات المقاسة من خلال مؤشر ATR على مدى 15 يوم.

 

اختراقات ATR <1- تداولات الشراء

اختراقات ATR >1- تداولات الشراء

اختراقات ATR <1- تداولات البيع

اختراقات ATR >1- تداولات البيع

جميع الاختراقات <1

جميع الاختراقات >1

إجمالي التداولات

143

220

33

64

176

284

% التداولات الرابحة

53.85%

48.18%

36.36%

56.25%

50.57%

50.00%

توقعات الربح لكل تداول

0.52$

0.66$

0.48$

1.31$

0.51$

0.81$

اختبار خلفي لإستراتيجة اختراق التقلبات 100 يوم للذهب

تظهر البيانات التاريخية أنه خلال هذه الفترة، كان هناك تداولات رابحة أكثر عندما تحرك السعر خلال يوم واحد أكثر من حركة متوسط السعر اليومي لـ 15 يوم. بالمعدل، عندما كانت حركة السعر ايومي فوق ATR لـ 15 يوم عند الاختراق، أغلقت بزيادة 81 سنت في اتجاه الاختراق اليوم التالي. في حين عندما كانت حركة سعر الذهب اليومي أقل من ATR لـ 15 يوم عند الاختراق، فقد حققت 51 إضافية خلال اليوم التالي.

كيفية تداول الذهب اليومي

الذهب مناسب جداً للمتداولين اليوميين. أحد ميزات التداول اليومي في سعر الذهب هي تجنب تكاليف رسوم المبادلة حتى صباح اليوم التالي، والتي يمكن أن تكون مرتفعة نسبياً لدى العديد من وسطاء الذهب. النقطة السلبية الرئيسية هي أن الانتشار زائد العمولة لتداول الذهب أعلى منها في تداول أزواج عملات فوركس، ولكن هذا يعوض من خلال متوسط حركة السعر الأعلى في الذهب.

ننصح كل من يقوم بتداول الذهب بشكل يومي ان يتداول مع الاتجاه طويل الأجل

  • إذا كان سعر الذهب أعلى مما كان عليه خلال الـ 6 أشهر الماضية، فكن صعودي بقوة.
  • إذا كان السعر أعلى مما كان عليه قبل 6 أشهر ولكن أقل من بعض الأسعار التي تم الوصول إليها منذ ذلك الحين، فكن صعودي بضعف.
  • إذا كان سعر الذهب أقل مما كان عليه خلال الستة أشهر الماضية، فكن هبوطي بقوة
  • إذا كان السعر أقل مما كان عليه قبل 6 أشهر ولكن فوق بعض الأسعار التي تم الوصول إليها منذ ذلك الحين، كن صعودي بضعف.
  • إذا أظهرت أسعار الذهب اتجاهًا ضئيلًا خلال الـ 6 أشهر الماضية، فعليك تداول الذهب بالانعكاسات من مناطق واضحة من الدعم أو المقاومة

يجب على متداولي الذهب اليوميين استخدام إطارات زمنية أقصر لضبط نقاط الدخول بما يتماشى مع النقاط المذكورة أعلاه.

ما هي افضل اوقات اليوم لتداول الذهب؟

يميل سعر الذهب إلى التحرك أكثر في أوقات معينة من اليوم. يجب أن يحاول المتداولين اليوميين تداول الذهب خلال هذه الأوقات الأكثر تقلبًا للاستفادة من حركة السعر المتزايدة.

الفترة الزمنية

(بتوقيت لندن)

متوسط الحركة السعرية

(التقلبات)

جميع فترات الـ4 ساعات

0.53%

0:00 إلى 04:00

0.41%

4:00 إلى 8:00

0.42%

8:00 إلى 12:00

0.51%

12:00 إلى 16:00

0.94%

16:00 إلى 20:00

0.62%

20:00 إلى 0:00

0.25%


تشير البيانات إلى أن سعر الذهب يميل إلى التحرك أكثر في المتوسط ​​بين الظهر وحتى الساعة 8 مساءً بتوقيت لندن ، وهو ما يعادل تقريبًا الساعات التي تكون فيها الأسواق مفتوحة في شرق ووسط الولايات المتحدة. يشير هذا إلى أن أفضل وقت في اليوم لتداول الذهب، سواء كانت خيارات الذهب أو العقود المستقبلية للذهب أو الذهب الفوري أو XAU/USD هي من الظهر وحتى الساعة 8 مساءً بتوقيت لندن. قد يكون هذا صحيحًا لأن أوقات افتتاح سوق الذهب الرئيسية تقع ضمن هذه الفترة.

العودة إلى الأعلى

نصائح تداول الذهب

  • من المجدي تداول أسعار الذهب حيث أنها تتحرك كثيراً وغالباً ما يتحرك بقوة باتجاه معين.
  • تقريباً جميع وسطاء فوركس يقدمون خدمات تداول الذهب.
  • تداول مع اتجاه الـ 6 أشهر. اختراقات الـ 6 أشهر الجديدة هي الأفضل.
  • ادخل التداول عند اختراق سعر الذهب أو تراجعه بعد الاختراق.
  • التحليل الأساسي يمكن أن يستخدم لتحديد أي توصيات التحليل التقني من المرجح أن يكون أدائها أفضل.
  • قم بتحصيل الأرباح من التداولات الرابحة من خلال استخدام نوع من نقاط التوقف المتابِعة.
  • احذر من رسوم المبادلة حتى صباح اليوم التالي إن كنت تريد أن تبقي على تداولات مفتوحة لأكثر من يومين.
  • استخدم دوماً نقاط توقف خسائر قوية بناءً على قيمة مؤشر ATR. نقاط التوقف الضيقة مثل نصف ATR اليومي تميل لأن تعطي نتائج جيدة.
  • إن كان مؤشر الدولار الأمريكي يتجه نحو الأعلى، قد تشعر بثقة أكبر في القيام بتداولات بيع على سعر الذهب بالدولار الأمريكي، إن كان يتجه للأسفل، قد يكون من الأفضل القيام بصفقات شراء.

آدم هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.