مخاوف الإنتخابات الفرنسية ترفع قيمة الجنيه

الثلاثاء, 18 أبريل, 2017 12:10

ارتفع الجنيه الإسترليني بشكل واسع يوم الثلاثاء ووصل إلى أعلى مستوى له خلال 8 أسابيع مقابل اليورو. المستثمرين متوترين بشأن الجولة الأولى القادمة من الإنتخابات الرئاسية الفرنسية، مع إظهار استطلاعات الرأي الأخيرة تنافس شديد بين المرشحين النهائيين الأربعة. كانت استطلاعات الرأي السابقة أظهرت بأن الجولة الأولى من التصويت سوف ينتج عنها فوز "مارين لي بين" التي تترشح على أجندة معارضة للإتحاد الأوروبي والهجرة، والمرشح الوسطي "إيمانويل ماكرون". ولكن كان هناك ارتفاع في الإهتمام بالنسبة لـ"جين لوك ميلينشون" المرشح من اليسار المتطرف، والذي أطلق مخاوف بأن الإختيار النهائي قد يكون بين اليمين المتطرف واليسار المتطرف.

كما ورد من لندن في تمام الساعة 11:47 بتوقيت بريطانيا، وتداول زوج اليورو/الجنيه البريطاني عند 0.8433 بنسب بخسارة 0.45% والزوج تراوح سابقاً بين 0.843 بنس إلى قمة 0.845 بنس. وتقدم زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي إلى 1.2652$ بنسبة 0.70%.

توقعات الجنيه ما تزال غير مؤكدة

على الرغم من ارتفاع الجنيه بنسبة 1.5% خلال الشهر الماضي، منذ تصويت شهر يونيو 2015 لصالح الخروج من الإتحاد الأوروبي، خسر الجنيه حوالي 15%  مقابل الدولار الأمريكي. يقول استراتيجيوا العملات بأن هذا الأمر "خبر سيئ" مسعر بالفعل في الجنيه ولكن لا يوجد محفزات جديدة لتقديم أي دعم إضافي. بيانات يوم الجمعة الماضي أظهر بأن المضاربين زادوا من وضعياتهم ضد الجنيه. يقول المحللين بأنه إن لم تكن بيانات مبيعات التجزئة هذا الأسبوع إيجابية، فإن من المحتمل أن يتم تحدي سياسة بنك إنجلترا المركزي الحالية.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.

0 تعليقات

التسجيل مطلوب لضمان أمن أعضاء ديلي فوركس. لإضافة تعقيب يمكنك الدخول عبر الفيسبوك الخاص بك أو تسجيل لموقع ديلي فوركس.

دخول | أنشأ حساب مع موقع ديلي فوركس الآن